منوعات

السويد لم تعد قادرة على ضمان السكن للاجئين

الشرطة السويدية تطرد المهاجرين من مخيم في مالمو. وتقول السويد إن عدد طالبي اللجوء ينمو بسرعة كبيرة لترتيب الإقامة


حذر وزير الهجرة السويدى امس من ان الحكومة لم تعد قادرة على ضمان ايجاد سكن للاجئين الجدد حيث تقدمت البلاد بطلب للحصول على مساعدات طارئة من الاتحاد الاوربى للتعامل مع عدد المسجلين من طالبي اللجوء.

وقالت وكالة الهجرة انها تستعد لاحتواء حوالى 50 لاجئا فى منطقة الاستقبال بمقرها بسبب نقص المساكن.

وتوقعت الوكالة ان يصل الى 190 الف طالب لجوء هذا العام، اى ضعف الرقم القياسى السابق فى اوائل التسعينيات.

وقال وزير العدل والهجرة مورغان جوهانسون ان “المشكلة الرئيسية اليوم هي ان عدد طالبي اللجوء ينمو بشكل اسرع مما يمكن ان نوفره للسكن”

“لم يعد بوسع السويد ضمان السكن لكل من يأتي. ويمكن الوصول الى من يصلون الى الانباء التى تقول انه ليس هناك اى مكان للبقاء “.

وتخطط الوكالة بالفعل لإيواء آلاف اللاجئين في خيام ساخنة بسبب نقص في المساكن، في حين قد يتم وضع بعض الأشخاص في أماكن مثل منتجعات التزلج ومتنزه.

كما تقدمت الحكومة بطلب الى المفوضية الاوربية لترتيب نقل بعض هؤلاء الى دول الاتحاد الاوروبى الاخرى. وقالت المفوضية العليا للاجئين التابعة للامم المتحدة اليوم انه من المحتمل ان يستمر اللاجئون والمهاجرون فى الوصول الى اوروبا بمعدل يصل الى 5000 شخص يوميا عبر تركيا هذا الشتاء. وقالت الوكالة ان اكثر من 760 الف شخص عبروا البحر الابيض المتوسط ​​حتى الان هذا العام الى اليونان وايطاليا بعد فرارهم من الحروب في سوريا وافغانستان والعراق وكذلك النزاعات في اريتريا ومناطق اخرى من افريقيا.

Comments

comments

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock